معهد تيفاوين

شركاؤنا في الولايات المتحدة الأمريكية: معهد تيفاوين  

tifawin-logo-01

نحن فخورون بشكل خاص ببناء شراكة واعدة مع معهد تيفاوين في الولايات المتحدة الأمريكية.

تأسس معهد تيفاوين في نونبر 2015 في دنفر، كولورادو،  وهو منظمة غير ربحية تنبني أنشطتها على المنفعة العامة، وتعتبر شريكا استراتيجيا لدار سي حماد بالولايات المتحدة الأمريكية، لأنها تتيح لنا القيام بجمع التبرعات وإقامة شراكات مع المؤسسات الجامعية.

اسم تيفاوين يعني الأنوار في اللغة الأمازيغية، ونشأت فكرة تأسيسه في المغرب، تحت إدارة الدكتورة ليسلي دودسون وبتنسيق وثيق مع رئاسة دار سي حماد. على خطى هذه الأخيرة، معهد تيفاوين يستثمر في تدبير المشاريع المستدامة لخدمة البيئة والتنمية وتمكين النساء. تعزيز القدرات والتعليم وتبادل أفضل الممارسات المتعلقة بإدارة الموارد الطبيعية ،كلها أبعاد بارزة في توجُّه معهد تيفاوين.

يعمل معهد تيفاوين في إطار تعاوني وتشاركي للمساعدة على خلق فرص للتعلم والازدهار لصالح المجتمعات الهشة، وتتجلى مجالات تدخله الأساسية في:

  • المرونة تجاه التغيرات المناخية: إن المعيقات التي يفرضها تغير المناخ، الجفاف وعدم تناسب طريقة تدبير الموارد لها تأثير مباشر على المجتمعات التي تعيش في المناطق القاحلة إلى شبه قاحلة و مصادر المياه آخذة في التضاؤل، مما يؤدي إلى تفقير سبل العيش التقليدية والحد من فعاليتها. الظروف والحيثيات التي يفرضها نظام العيش الحالي تدعو إلى دمج معارف السكان الأصليين مع المعارف الجديدة لتلبية احتياجات المجتمعات في وضعية هشة.
  • البيئة اولا: يشارك معهد تيفاوين الابتكار التكنولوجي، المعارف العلمية والإبداع مع الفئات المحتاجة لهذه الموارد. يوفر معهد تيفاوين المشورة و يقدم حلولا مناسبة تنبني على استخدام تقنيات حديثة ومبتكرة.
  • البحث العلمي من أجل التنمية المستدامة: يلعب البحث دورا حيويا في النهوض بمبادرات التنمية المستدامة.  فعن طريق إدماج كل المبادرات، نحن نساهم في إقامة تنمية أكثر فعالية، وأكثر عدلا وشمولية. ولتحقيق ذلك، يتعاون معهد تيفاوين مع الجامعات الأمريكية ومراكز البحث الدولية لدعم البحوث والمبادرات الجديدة.
  • الشراكات مع المجتمع المدني: يبني معهد تيفاوين شراكاته مع القطاع الثالث والجمعيات المحلية لتلبية الاحتياجات الأكثر إلحاحا و خاصة تلك المتعلقة بالتعليم، البيئة، التمكين وخلق فرص العمل.
  • القيادة و مشاركة النساء: تلعب المرأة دورا محوريا في صنع وبناء مجتمعات صامدة. يجب دائما تطوير المبادرات والبرامج التربوية التي تساهم في تمكين النساء ودعمهم كقوة فاعلة في اتخاذ القرارات المجتمعية.  معهد تيفاوين يرى نفسه كعامل محفز في هذه العملية.